الأربعاء, 9 ربيع الأول 1441 هـ, الموافق 6 نوفمبر 2019 م
مصرحة من وزارة الثقافة والإعلام برقم ( ور1649 )
شاهد .. بيع «دينار نادر» مستخرج من منجم بين مكة والمدينة بـ4.7 مليون دولار بلدية محافظة الدوادمي تحقق التميز البلدي في إدارة المشاريع رجل أمن يرفض تنفيذ توجيهات محكمة بفك قيد سجين ماثل أمامها القبض على شخص قام بتعنيف طفل النيابة العامة تطالب بحد الحرابة لزعيم داعش وقاتل مدير مباحث القويعية دهس طالبي ابتدائي بعد نزولهما من الحافلة إلزام محطات الوقود بعرض الأسعار على شاشات إلكترونية بالأسماء.. إعلان نتائج الترشيح على الوظائف الإدارية بوزارة التعليم “الصحة” تعلن عن توفر 1402 وظيفة صيدلي وأخصائي غير طبيب الدرع يقصي الحزم ويتأهل لدور الـ32 لكأس الملك لأصحاب 30 +.. 8 تحذيرات للحفاظ على صحة جيدة شركة المياه الوطنية تعلن عن وظائف شاغرة بلدية الدوادمي تواصل أعمال تحسين وتجميل مداخل المحافظة تقلبات جوية على بعض مناطق المملكة ابتداءً من الجمعة إيداع أكثر 1.3 مليار ريال في حسابات مستفيدي “سكني” “أبوحمود” اشتكى خسائره بسبب “مترو الرياض” فانهالت عليه الدعايات المجانية بالفيديو.. سقوط «عمود إنارة ضخم» على سيارة في الرياض

تجربتي في اكتشاف استراتيجيات العمل الجماعي

تجربتي في اكتشاف استراتيجيات العمل الجماعي

إنها المرة الأولى التي أكتب فيها مقالاً، حينما قررت ذلك كان بدافع رغبتي الملحة للتحسين والتطوير لمنشأتنا الإدارية فوجدت بأن صحيفة رسالة الدوادمي هي المنصة الأفضل ومن خلالها أستطيع أن أشارككم أفكاري ولعل مقالي هذا أن يُحدِث تغيراً كبيراً ويفيد العاملين في القطاعين الحكومي والخاص وبالتالي سوف تزداد الإنتاجية ويزدهر العمل ، لقد مررت بتجارب مثرية لاتقدر بثمن منذ أن بدأت وظيفتي في القطاع الحكومي عام 2016 وتنقلت خلال تلك الفترة بين ثلاث مناطق في المملكة وفِي سن مبكّر رأيت طبيعة العمل وفهمت الكثير من الاستراتيجيات التي لم أستطع أن أتعلمها من الكتب إلا القليل ،كانت الأخطاء والتجارب والتحديات هي المرشد والمعلم الحقيقي بالنسبة لي ، أتذكر حينها كنت أحمل كتاب غازي القصيبي (حياة في الإدارة ) في كل مرة أذهب فيها للعمل وأقرأ بعضاً من صفحاته متى ماتفرغت من عملي ، وجدت في وزير الصحة السابق القصيبي أنه يحمل مبدآن رائعان يفتقده الكثير من العاملين ألا وهو :
1) التواضع.
2) التعاون وعدم المنافسة مع أحد.
في الصفحة (61) من كتابه قال ( إن رغبتي في إتقان ما أقوم به من عمل لم تعن ،قط ، رغبتي في التفوق على أي إنسان آخر ) ثم أكمل حديثه قائلاً ( وكنتُ ولا أزال أرى أن أي نجاح لايتحقق إلا بفشل الآخرين هو في حقيقته ،هزيمة ترتدي ثياب النصر ) من خلال مانقرأه في كلامه هذا نستنتج أنه يحمل في طياته معاني الإخلاص في العمل والتسامح مع الشركاء .. ومن خبرتي المتواضعة وجدت بأن هناك جهل في مبادئ العمل الجماعي وأردت أن أحدث تغيراً في ذلك ، فبدأت بالتخطيط أولها مقالي هذا وثانيها عمل محاضرة عن الـCommunication skills وعمل حملات أو تفعيل نشاطات عن هذا الموضوع ، أيضاً من الأفكار الظريفة التي اقترحتها على إدارتي هي وضع قائمة تحمل أسماء الموظفات والموظفين وبجانب كل منها صفة حسنة يتصف فيها هذا الشخص ثم نقوم بتعليقها ، هذة الطريقة ليست فقط من شأنها أن تعزز الألفة بين العاملين ولكنها أيضاً تجعلهم يتعلمون من بعضهم البعض وينظرون من زوايا أخرى لم تكن تخطر على بالهم ،لقد فكرت كثيراً ووجدت أيضا بأن التشجيع والدعم بكل سخاء وفصل الخلافات الشخصية عن العمل هو من أعظم الاستراتيجيات التي يجب علينا كعقلاء أن ننتهجها ، إن هذا العمل الجماعي يُقوّم الاعوجاج ويسهل العمل ،إننا كثيراً مانظن أن عمل الفرد متفرداً لوحده يعني مزيداً من الإنتاج والتركيز ، بيد أننا نكتشف البُطء في حركته ونقضي وقتاً أطول في تصحيح أخطائه والناظر بتأمل سيرى من مقالي هذا أني أدعو كل العاملين والاداريين سواء في قطاع الصحة أو التعليم أن يقوموا بتفعيل فعاليات تعزز مبادئ العمل الجماعي واحتساب الأجر في ذلك ،
هذا ما خطر في وجداني والله من وراء القصد وهو الهادي إلى سواء السبيل.

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

مجتمع الدوادمى

إحراق سيارتين متوقفتين أمام منزل

إحراق سيارتين متوقفتين أمام منزل

تمكنت الجهات الأمنية في محافظة بيشة من ضبط شخصين ثبت تورطهما في إحراق سيارتين متوقفتين أمام أحد المنازل.ونجح أفراد البحث والتحري الجنائي في الكشف عن ...