الثلاثاء, 28 شعبان 1441 هـ, الموافق 21 أبريل 2020 م
مصرحة من وزارة الثقافة والإعلام برقم ( ور1649 )
شاهد .. بيع «دينار نادر» مستخرج من منجم بين مكة والمدينة بـ4.7 مليون دولار رجل أمن يرفض تنفيذ توجيهات محكمة بفك قيد سجين ماثل أمامها القبض على شخص قام بتعنيف طفل النيابة العامة تطالب بحد الحرابة لزعيم داعش وقاتل مدير مباحث القويعية متحدث الداخلية : الخروج في أوقات السماح للضرورة القصوى الداخلية : السماح بالتجول في جميع المناطق والمدن التي لا تخضع لتعليمات منع التجول من الـ 9 صباحاً وحتى الـ 5 عصرا الصحة .. تسجيل 6 حالات وفاة و 1147 حالة إصابة بفيروس كورونا شرطة الرياض تطيح بمقيمين ادعيا توفير لقاح كورونا المحكمة العليا تدعو لتحري رؤية هلال رمضان مساء بعد غداً الخميس بلدية عفيف تباشر حادثة قيام عمالة بتحميل لحوم بمركبتهم من أحد المسالخ كوريا الجنوبية تحسم جدل صحة كيم جونغ: هذه هي حالته كورونا.. الإصابات تقترب من مليونين ونصف والوفيات فوق الـ 170 ألفاً وظائف شاغرة بمستشفى الملك فيصل أمن الدولة محذراً من تداول الشائعات: خطورتها لا تقل عن خطر انتشار الوباء بدء تطبيق النموذج الموحد للتنقل خلال منع التجول بجميع المناطق عصر اليوم الأرصاد : هطول أمطار رعدية مصحوبة بزخات من البَرَد على عدة مناطق

كشف نتائج تحقيقات الإمارات والسعودية والنرويج في الهجوم على ناقلات النفط

كشف نتائج تحقيقات الإمارات والسعودية والنرويج في الهجوم على ناقلات النفط

أبلغت الإمارات العربية المتحدة أعضاء مجلس الأمن الدولي، يوم الخميس، بأن الهجمات التي تعرضت لها 4 ناقلات قبالة ساحلها يوم 12 مايو تحمل بصمات ”عملية معقدة ومنسقة“ تقف وراءها دولة على الأرجح.
وأضافت “رويترز” أنه ”في وثيقة الإفادة التي قدمتها الإمارات والسعودية والنرويج إلى أعضاء مجلس الأمن الدولي، لم تتطرق الدول الثلاث إلى الجهة التي تعتقد أنها تقف وراء الهجمات ولم تذكر إيران“، التي تتهمها الولايات المتحدة بالمسؤولية المباشرة عنها.
وبحسب الوثيقة، ”أشارت النتائج الأولية للتحقيق المشترك الذي تجريه الدول الثلاث إلى أن الهجمات تطلبت خبرة في قيادة الزوارق السريعة وغواصين مدربين ثبتوا على الأرجح ألغاما بحرية في السفن بقدر كبير من الدقة تحت سطح الماء بهدف تعطيلها وليس إغراقها“.
وقالت الإمارات والسعودية والنرويج في الوثيقة إن ”التحقيقات لا تزال مستمرة لكن هذه الحقائق تعد دلائل قوية على أن الهجمات الأربعة كانت جزءا من عملية معقدة ومنسقة نفذها فاعل ذو إمكانيات واسعة وهو دولة على الأرجح“.

تنفيذ العملية
وتعتقد الدول الثلاث أن ”عددا من الفرق نفذ العملية ونسق تفجير الشحنات الناسفة الأربع جميعها خلال أقل من ساعة“، وفقاً لوكالة ”رويترز“.
واستهدفت الهجمات ناقلتي نفط سعوديتين وسفينة إماراتية وناقلة نرويجية دون أن تؤدي لسقوط ضحايا لكنها أججت التوتر بين الولايات المتحدة وإيران خلال وقت تصاعدت فيه حدة التصريحات المتبادلة بينهما.
وكان مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون قد قال يوم 29 مايو إن الهجمات نفذت باستخدام ”ألغام بحرية من إيران بشكل شبه مؤكد“.
وقبل ذلك بأيام، أدلى الأميرال الأمريكي مايكل جيلداي مدير الأركان المشتركة بتصريحات في وزارة الدفاع الأمريكية قال فيها إن الحرس الثوري الإيراني ”مسؤول مسؤولية مباشرة عن الهجمات“.
وعلى الرغم من أن وثيقة الإفادة التي قدمتها الإمارات والسعودية والنرويج لم تذكر إيران، فإن دبلوماسيا سعوديا في نيويورك ألقى باللائمة عليها تماما.
وقال السفير السعودي لدى الأمم المتحدة عبد الله يحيى المعلمي إن السعودية تعتقد أن ”مسؤولية هذا التصرف تقع على عاتق إيران مضيفا أنه لا يوجد شك في هذا الأمر“.
تهديد لإمدادات الطاقة العالمية
واستجابة لمخاوف من هجوم إيراني محتمل على المصالح الأمريكية، أرسلت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب 1500 جندي إضافي إلى الشرق الأوسط وقررت الإسراع بإرسال المجموعة الهجومية لحاملة طائرات إلى المنطقة وأرسلت قاذفات وصواريخ باتريوت إضافية.
ووقعت الهجمات قبالة إمارة الفجيرة القريبة من مضيق هرمز الذي يعد ممرا حيويا عالميا لشحن النفط والغاز ويفصل بين دول الخليج العربية وإيران.
وقالت الإمارات والسعودية والنرويج إن الهجمات عرضت الملاحة التجارية وأمن إمدادات الطاقة العالمية للخطر. وتعتزم الدول الثلاث عرض نتائج تحقيقها على المنظمة البحرية الدولية ومقرها لندن.

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

مجتمع الدوادمى

إحراق سيارتين متوقفتين أمام منزل

إحراق سيارتين متوقفتين أمام منزل

تمكنت الجهات الأمنية في محافظة بيشة من ضبط شخصين ثبت تورطهما في إحراق سيارتين متوقفتين أمام أحد المنازل.ونجح أفراد البحث والتحري الجنائي في الكشف عن ...