الخميس, 18 شوّال 1443 هـ, الموافق 19 مايو 2022 م
مصرحة من وزارة الثقافة والإعلام برقم ( ور1649 )
شاهد .. بيع «دينار نادر» مستخرج من منجم بين مكة والمدينة بـ4.7 مليون دولار رجل أمن يرفض تنفيذ توجيهات محكمة بفك قيد سجين ماثل أمامها القبض على شخص قام بتعنيف طفل النيابة العامة تطالب بحد الحرابة لزعيم داعش وقاتل مدير مباحث القويعية وفاة الإعلامي عبدالله الأفندي بعد معاناة مع المرض تأخير انطلاق مواجهة الهلال ضد الفيحاء في نهائي كأس الملك “الصحة” تعلن تسجيل 545 حالة إصابة بكورونا بقرار وزاري .. تمديد تكليف “عبدالله السبيعي” مديراً لتعليم الدوادمي الأمير خالد بن سلمان يلتقي وزير الدفاع الأمريكي 3 حالات يحصل فيها العامل أو صاحب العمل على تعويضات عند إنهاء العلاقة التعاقدية “الأرصاد”: عوالق ترابية تحد من مدى الرؤية على هذه المناطق وزير مالديفي يستنكر من “مقاطع مشهورة السناب” ويطالب سفارة المملكة بالقيام بدورها فتح باب القبول بالقوات الخاصة للأمن الدبلوماسي على 4 رُتب للرجال بالفيديو والصور .. أمير الرياض يرعى حفل تخريج الدفعة الـ 13 من طلاب جامعة شقراء الجوازات توضح اشتراطات سفر المواطنين إلى خارج المملكة تفعيلاً لإشراك القطاع الخاص والغير ربحي.. “المحافظة على الأشجار” تكرم القويز لمبادرته

“السليمان” يكشف السبب وراء شائعة رسوم دفن الموتى

“السليمان” يكشف السبب وراء شائعة رسوم دفن الموتى

كشف الكاتب الصحفي خالد السليمان السبب وراء ظهور شائعة رسوم دفن الموتى الآن، خاصة مع نفي مصادر مطلعة وجود أي رسوم بلدية بهذا الشأن، لافتاً إلى أن حفل تدشين مؤسسة إكرام الموتى الأهلية كان وراء الشائعة!

وفي مقاله “رسوم دفن الموتى!” بصحيفة “عكاظ”، يقول “السليمان”: “نفت مصادر مطلعة في بعض الصحف أن يكون هناك أي رسوم بلدية على خدمات دفن الموتى في المقابر أو أن يكون هناك أي قرار أو تنظيم بخصوصها، وهذا النفي بدد شائعة ظهرت مع إعلان مشاركة وزير الشؤون البلدية والقروية والإسكان ماجد الحقيل في حفل تدشين مؤسسة إكرام الموتى الأهلية!”.

ويعلق “السليمان” قائلاً: “ولو فرضت رسوم على كل شائعة تظهر في المجتمع لتحققت إيرادات هائلة، فأسهل وأسرع بضاعة تنتج وتروج عندنا وتعرض في دكاكين منصات التواصل الاجتماعي هي الشائعة!.. والحقيقة لا توجد خدمات دفن بالمعنى الحقيقي تقدمها المقابر أو المؤسسات الرسمية حالياً سوى إصدار شهادة الوفاة وحفر القبر، فالمتوفى عندنا يعتني أهله غالباً بدفنه ويتم تجهيزه في مغاسل الموتى الخيرية ببعض المساجد أو في المستشفيات عند مفارقة الحياة فيها، وغالباً يجد العمال الذين يقومون بحفر القبور إحساناً سخياً خلال الجنائز عند إتمام الدفن!”.

وينهي الكاتب قائلاً: “أما مؤسسة إكرام الموتى الأهلية، فإنها مؤسسة غير ربحية تهدف لإدارة العمل الخيري في مجال إكرام الموتى ورفع مستوى خدماتها وتفعيل مساهمة العمل الخيري في هذا المجال، وتلبية احتياجات المجتمع!”.

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>